[ {SiteTools:title} ]

{SiteTools:BookMarkPage}
العيادات المتنقلة تنقذ 1783 سيدةً سعوديةً مدخنةً
لايك نت - السبت 11 / 06 / 2016 - 01:56 صباحاً
       

تبذل المملكة العربية السعودية جهودًا مميزةً في مكافحة التدخين والحد من انتشاره بين فئات المجتمع المختلفة من خلال إنشاء برنامج مكافحة التدخين من قبل وزارة الصحة، والذي يعد من أهم هذه المعايير التي تعبّر عن مدى وعي الدولة وحرصها على صحة مواطنيها، ومواطناتها.

في إطار ذلك أكدت مديرة العلاقات العامة والإعلام والتوعية الصحية الأخصائية كوثر الشدوي أنّ بعد وتجنب النساء المدخنات عن البحث عن علاج لإدمان  "النيكوتين" والتوقف عن التدخين يُعد من التحديات التي تواجه برنامج مكافحة التدخين، والعيادات المتنقلة ساعدت على هزم حاجز الخجل والخوف لدى السيدات المدخنات.

كما أوضح المشرف العام على برنامج مكافحة التدخين الدكتور علي الوادعي أنّ العيادات المتنقلة توفر مجموعةً متكاملةً من الخدمات التوعوية، والاستشارات الطبية، والخدمات العلاجية التي تقدم مجانًا للمساعدة على الإقلاع عن التدخين.  وفقًا "للوطن"

وتمكنت العيادات المتنقلة للسيدات الراغبات في الإقلاع عن التدخين أن تحظى بإقبال كبير إذ بلغ معدل زيارات المقلعات لتلك العيادات81%، في حين انخفض العدد في العيادات الثابتة إلى19%، وبلغ عدد المدخنات اللاتي تم علاجهنّ 1783 سيدةً مدخنةً في جميع مدن المملكة العام الماضي.

من جانبه أضاف الوادعي أنّ تدشين هذه العيادات يأتي في إطار التوجه الإستراتيجي الجديد لبرنامج مكافحة التدخين الذي يعتمد على المبادرة بالوصول إلى المدخنين في أماكن وجودهم، وعدم الاكتفاء بالعيادات الثابتة المنتشرة في مناطق السعودية كافةً.

يشار إلى أنه في وقت سابق أكدت دراسة صرح بها الناطق الرسمي باسم جمعية مكافحة التدخين سليمان الصبي أنّ ارتفاع معدل تدخين السعوديات وصل إلى سبعة في المئة منذ بداية العام  2014

حيث ارتفع معدل تعاطي السعوديات للسجائر والشيشة إلى 7 في المئة منذ بداية العام 2014، وارتفعت نسبة تدخين السعوديات في المدن الحضرية مثل الرياض وجدة والخبر، وأنّ نسبة تدخين النساء السجائر والشيشة كانت تتراوح ما بين أربعة وخمسة في العام 2010 .


     ::::منقول من:::: موقع سيدتي
زيارات
62
تعليقات
0
تقييمات : [1]
الحقوق محفوظة © LIKENT